شبكة كورة بلدنا الرياضية | الاولمبي يخوض لقاءا مفصليا امام كوريا الشمالية وتوقعات بتغييرات هجومية بكتيبة صندوقة

الاولمبي يخوض لقاءا مفصليا امام كوريا الشمالية وتوقعات بتغييرات هجومية بكتيبة صندوقة

الاولمبي يخوض لقاءا مفصليا امام كوريا الشمالية وتوقعات بتغييرات هجومية بكتيبة صندوقة

12 أغسطس 2018

12.07:20 ص

غزة_كورة بلدنا _محمد غريب

يتحضر المنتخب الاولمبي الفلسطيني لمواجهة كوريا الشمالية يوم غد السبت، ضمن الجولة الثانية من مباريات مجموعته لنهائيات آسيا في "الصين

و ادي المنتخب الوطني تحت 23 لكرة القدم، تدريباته في مدينة تشانغشو الصينية، وخاض حصة تدريبية في أحد الملاعب التدريبية في تشانغ شو، شارك فيها جميع اللاعبين كما حرص ايمن صندوقة المدير الفني على الاجتماع باللاعبين عرض خلالها أبرز النقاط الفنية التي ظهرت في المباراة الأولى أمام اليابان، مؤكدا استمرار الجهاز الفني بالعمل على تعزيز النواحي الايجابية وتلافي السلبية منها لتخطي عقبة كوريا الشمالية .

ويتوقع ان يجري صندوقة تغييرات جديدة على تشكيلته في لقاء كوريا الشمالية لاسيما من الناحية الهجومية حرصا منه على احراز الثلاث نقاط لاسيما انها ستكون فيصل في تحديد مدي صعوده كثانيا في المجموعة خلف اليابان المتوقع صدارته للمجموعة .

ويملك صندوقة اسلحة هجومية بوجود محمد درويش ومحمد يوسف وشهاب القنبر مع امكانية ظهور مهند فنون كاساسيا حيث يتوقع ان يكون دافع الفوز لدي الجهاز الفني اكبر في لقاء كوريا في ظل تقارب المستوي النسبي بين المنتخبين .

وكان الاولمبي قد خسر امام اليابان بهدف فيما فازت كوريا الشمالية على تايلاند بهدف نظيف بالجولة الاولي

واعترف محمد الكايد أن منتخب بلاده افتقر إلى الثقة أمام مرمى المنافس.

وقال لاعب خط الوسط البالغ من العمر 20 عاماً الذي يلعب مع فريق بريسبا بيرليك في دوري الدرجة الثانية في السويد: لقد كانت مباراة صعبة خاصة خلال الشوط الأول، حيث كنَا مهزوزين بعض الشيء، ولكننا أصبحنا أقل توتراً بعض الشيء بعد قبولنا الهدف، فقد اكتسبنا الثقة وبدأنا نلعب رجل لرجل.

وأضاف: في الشوط الثاني الكثير من الأمور تحسنت، كان لدينا المزيد من الفرص، وبعد انتهاء المباراة، أصبح لدينا الثقة كفريق واحد، وعلينا الآن أن نفكر في كيفية خوض المباراتين المُقبلتين.

وتابع: بشكل عام، أعتقد أننا قدمنا مباراة جيدة أمام اليابان، وما زال لدينا فرصة جيدة للانتقال إلى الدور المُقبل من خلال نتيجة إيجابية في المباراتين التاليتين.

وأوضح الكايد: المدرب أيمن صدوقة حث لاعبي الفريق بين الشوطين على الخروج من التقوقع واللعب بمثابرة، كما قال لنا أن نثق بقدراتنا، وعلينا اغتنام الفرص، وأن نعمل جيداً ونؤمن بأنفسنا.. فعلنا ما قاله المدرب، وكما رأيتم، لعبنا كفريق، وأظهرنا أننا نستطيع أن نفعل ما يفعله منتخب اليابان.

وقد أعطى صندوقة اللاعبين الدفعة المعنوية على الرغم من أن فريقه خرج من المباراة بالخسارة، حيث يعتقد رشيد أن المباراة كانت مُعززة للثقة وأعطت اللاعبين الخبرة المطلوبة.

وقال رشيد، الذي يلعب مع فريق البيرة في الدوري المحلي الفلسطيني: بعد أدائنا المميز خلال مجريات الشوط الثاني، زادت ثقة المدرب فينا بشكل أكبر، كما اكتسبنا بدورنا كلاعبين مزيداً من الثقة.

وأضاف: اليابان فريق مُدهش، لم ألعب سابقاً أمام فريق يحرك الكرة بهذه الطريقة، فقد كانوا واثقين جداً خلال اللعب مع بعضهم البعض، وكانت لديهم فنيات عالية وتكتيك ممتاز، كما امتازوا بتنظيم عالي على أرضية الملعب، وأعتقد أن اللعب أمام فريق مثل هذا يُعتبر مُتعة.

وتابع: حتى الآن، ما نتطلع إليه هو أن نبذل قصارى جهدنا خلال المباراتين القادمتين من أجل حسم بطاقة التأهل إلى الأدوار الإقصائية.