شبكة كورة بلدنا الرياضية | الأرجنتين..البحث عن المجد المفقود

الأرجنتين..البحث عن المجد المفقود

الأرجنتين..البحث عن المجد المفقود

03 أغسطس 2018

11:29:10 ص


يبحث المنتخب الأرجنتيني عن المجد المفقود في نهائيات كأس العالم لكرة القدم خلال مشاركته المقبلة بمونديال روسيا، بعد التعثرات العديدة التي رافقت مسيرته.  
نجحت الأرجنتين بالفوز بلقب المونديال في نسختي 1978 و1986 لكنها فشلت بعد ذلك بمعانقة القمة رغم امتلاكها لكوكبة من النجوم في مختلف النهائيات التي تلت الإنجاز الأخير الذي سطره الأسطورة دييغو مارادونا بمفرده.
الضغوطات المسلطة على الجيل الحالي كبيرة جداً وخاصة نجمه الأول الأسطورة وأيقونة برشلونة الإسباني ليونيل ميسي الذي تلقى سيلاً من الانتقادات لفشله بالتتويج باللقب وخسارته لنهائي النسخة الأخيرة أمام ألمانيا في الوقت الاضافي.
ويدرك ميسي بأن المهمة ستكون أصعب هذه المرة بالنظر إلى مستوى المنتخبات الأخرى المنافسة على اللقب وهي ألمانيا حاملة اللقب والبرازيل المتجددة وإسبانيا التي تملك تشكيلة مميزة سحقت الأرجنتين بالذات 6-1 وديا خلال آذار الماضي وبلجيكا الفنية وفرنسا المتعطشة لإستعادة الذكريات الجميلة بقيادة الساحر زين الدين زيدان.
وما يزيد الطين بلة بالنسبة للمشجعين هو المستوى الفني الهزيل الذي ظهر عليه «التانغو» في تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018 والذي بقي مهدداً بالغياب عن المشاركة في البطولة قبل أن ينقذه ميسي بالمباراة الأخيرة بتسجيله لهاتريك رائع في مرمى الإكوادور.
ويبدو أن صبر عشاق التانغو قد نفذ وبالتأكيد لن يرضوا بأقل من العودة باللقب الثالث إلى العاصمة بوينس أيريس، وإلا فإن المنتخب برمته سيكون غير مرحب به على الإطلاق بمن فيهم ميسي الذي على الأرجح سيلعب المونديال الأخير له في بلاد الروس.
تتواجد الأرجنتين في المجموعة الرابعة إلى جانب كرواتيا وأيسلندا ونيجيريا، ويرى البعض أن هذه المجموعة سهلة بالنسبة للاعبي المدرب خورخي سامباولي، لكن الأمور على أرض الواقع مغايرة تماماً لأن كرواتيا منتخب عتيد وأيسلندا ورغم مشاركتها للمرة الأولى في المونديال إلا أنها قدمت مستويات رائعة في يورو 2016 ونيجيريا التي هزمت الأرجنتين 4-2 ودياً في تشرين الثاني الماضي.
دعوات الملايين من محبي الكرة الأرجنينية الجميلة سترافق المنتخب في روسيا من أجل استعادة الزمن الجميل والمجد الغائب والمكانة الطبيعية التي تستحقها كرة «التانغو» على عرش العالم.