بالفيديو ..مباراة السعودية ليست الأولى.. لقاءات تاريخية لمنتخب فلسطين على أرضه

بالفيديو ..مباراة السعودية ليست الأولى.. لقاءات تاريخية لمنتخب فلسطين على أرضه

08 أغسطس 2019

9.02:11 ص

غزة_كورة بلدنا -متابعة -ابراهيم غريب
"لحظة تاريخية".. وصفٌ أطلقه الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على موافقة نظيره السعودي على خوض لقاء المنتخبين ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لبطولتي كأس العالم والأمم الآسيوية، 15 أكتوبر الجاري، على ملعب الشهيد فيصل الحسيني الدولي في رام الله.
وأكد الاتحاد السعودي لكرة القدم، في بيان له، أن قراره يأتي تلبية لطلب الاتحاد الفلسطيني ورغبتهم في استضافة المباراة، وحرصا على ألا يحرم المنتخب الفلسطيني من لعب المباراة على أرضه وبين جمهوره أسوة بالدول الأخرى، والتزاما بمتطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم للعب المباريات حسب الجدول المقرر، وتحقيقا لتساوي الفرص بين المنتخبين.
المباراة تستمد تاريخيتها من كونها المرة الأولى التي يطأ فيها المنتخب السعودي أراضي فلسطين لخوض مباراة رسمية، حيث تواجها من قبل ضمن تصفيات كأس العالم 2018 الماضية، وخاضا مباراتين في الأردن والسعودية.
مباراة السعودية ليست المباراة الرسمية التاريخية الأولى التي يلعبها المنتخب الفلسطيني على أرضه، حيث سبقها عدة مباراة كان أبرزها اللقاء الذي استضاف فيه المنتخب الفلسطيني نظيره الأفغانستاني في 3 يوليو عام 2011، ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014، كأول مباراة رسمية يخوضها المنتخب الفلسطيني على أرضه في التاريخ.
المباراة الرسمية الأولى لفلسطين على أرضها، استضافها ملعب الشهيد فيصل الحسيني الدولي، وانتهت حينها بتعادل منتخبها إيجابيًا مع نظيره الأفغاني بهدف لكل منهما، ودخل حسام وادي لاعب منتخب فلسطين التاريخ، كصاحب أول هدف فلسطيني دولي في مباراة رسمية على أرضها.
اللقاء التاريخي الثاني لمنتخب فلسطين على أرضه، احتضنه كذلك ملعب فيصل الحسيني، بتاريخ 8 سبتمبر عام 2015، في إطار التصفيات المزدوجة المؤهلة لبطولتي العالم 2018 وآسيا 2019، مع منتخب الإمارات، الذي بات أول منتخب عربي يخوض مباراة رسمية على الأراضي الفلسطينية.
المباراة التاريخية بين فلسطين والإمارات انتهت بالتعادل السلبي، ولم تشهد تسجيل أي أهداف، إلا أنها حققت كثير من الأهداف، مثل الحضور الجماهيري الذي ملأ الملعب، وكونها المبارلة التي جاءت بعد 4 سنوات من غياب فلسطين عن استقبال المبارايات الدولية، وفتحت الباب لتنظيم مبارايات دولية أخرى على أرضها.
لقاء تاريخي ثالث لمنتخب فلسطين على أرضه، حقق خلاله أكبر فوز رسمي في تاريخه على منتخب يوتان بنتيجة 10-1، وهو الليقاء الذي استقبله ملعبملعب دورا الدولي في الخليل يوم 10 أكتوبر عام 2017، ضمن التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الآسيوية 2019.