istanbul escort izmir escort fuck google istanbul escort kurtkoy escort istanbul escort kartal escort tuzla escort pendik escort izmit escort kurtkoy escort kadıköy escort kartal escort kurtköy escort maltepe escort kadıköy escort kurtköy escort ataşehir escort Canlı Casino canlı bahis kartal escort Bostancı escort kadıköy escort Ataköy Escort kartal escort beylikdüzü escort gebze escort ankara escort ankara escort ankara escort ankara escort ankara escort ankara escort bayan şirinevler escort beylikdüzü escort beylikdüzü escort bayan avcılar escort izmir escort şişli escort pendik escort beşiktaş escort pendik escort şirinevler escort mersin escort beylikdüzü escort beylikdüzü escort ataköy escort istanbul travesti izmir travesti ankara escort ankara escort şişli escort ankara escort ankara escort antep escort شبكة كورة بلدنا الرياضية | هيرنانديز: «هلا مدريد» الأفضل في العالم

هيرنانديز: «هلا مدريد» الأفضل في العالم

هيرنانديز: «هلا مدريد» الأفضل في العالم

12 أغسطس 2017

19.22:55 م

في عالم الكرة الإسبانية، وتحديداً في العاصمة مدريد، ليس سهلاً أن ينتقل لاعب من أتلتيكو إلى الريال أو العكس، نظراً لأن هناك معاهدة غير مكتوبة بين الناديين تنص على ألا ينتقل لاعب من أحدهما إلى الآخر، ولكن الشاب الفرنسي الصاعد ثيو هيرنانديز فعلها ووقع عقداً مع النادي الملكي مدته ست سنوات، مقابل 30 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي الذي حدده مسؤولو «الروخي بلانكوس» للاستغناء عنه، وتم تقديمه لجماهير ريال مدريد في ملعب سانتياغو برنابيو بعد المؤتمر الصحفي الذي قدم فيه ثيو نفسه في وجود فلورنتينو بيريز رئيس النادي.
ومن المنتظر أن يكون ثيو هو البديل الممتاز للنجم البرازيلي مارسيللو في مركز الظهير الأيسر، حيث أقنع هذا اللاعب بموهبته ورغبته الشديدة في اللعب للريال إدارة النادي الملكي بدفع الشرط الجزائي في عقده، بعد أن قدم موسماً رائعاً مع فريق ديبورتيفو ألافيش الذي كان يلعب له معاراً من أتلتيكو مدريد.
وخلال حفل تقديمه داخل استاد سانتياغو برنابيو قلعة النادي الملكي، ألقى ثيو كلمة قال فيها: أريد أن أشكر مسؤولي الريال على الثقة التي منحوني إياها، وأشكر الجماهير على هذا الاستقبال الحافل، وأنا سعيد بوجودي في أفضل نادٍ في العالم.
وأضاف: أنا هنا لكي أتعلم من أفضل اللاعبين ولكي نفوز معاً بالألقاب والبطولات، وهتف لجماهير الريال «هلا مدريد» أي «المجد لمدريد»، وهو الهتاف الذي تطلقه جماهير النادي الملكي في أفراحها وفي المناسبات.
وكان ثيو هيرنانديز قد رفض مراراً وتكراراً اقتراحات إدارة أتلتيكو لمد عقده، كما رفض عروضاً أوروبية كثيرة أخرى من بينها عرض لبرشلونة، مبدياً رغبته الشديدة في اللعب للريال، وتلك هي النقطة المهمة التي أكدها فلورينتيو بيريز رئيس النادي الملكي الذي قال في كلمته موجهاً حديثه إلى ثيو: كنت تريد ارتداء هذا القميص، وكان ذلك أهم عندك من أي شيء آخر، وكنت ترغب في الدفاع عن شعار هذا النادي مهما كانت إغراءات الأندية الأخرى التي كانت تريد ضمك.
وأضاف: حسمك وإصرارك على التوقيع للريال عن اقتناع تام ورغبة أكيدة كانا هما اللفتة التي لن ينساها لك المدريديون أبداً.
جدير بالذكر أن ثيو هيرنانديز (19 عاماً) لاعب دولي فرنسي في منتخب الناشئين تحت 20 سنة، ولم يتم تصعيده بعد إلى المنتخب الأول، وولد في مدينة مارسيليا وانضم إلى أكاديمية أتلتيكو مدريد في سن العاشرة رفقة شقيقه الأكبر لوكاس الذي يلعب حالياً في الفريق الأول لأتلتيكو مدريد.
ومن أهم مميزات ثيو كظهير أيسر سرعته الكبيرة وانطلاقاته الناجحة وإجادته في المواقف الدفاعية واستخلاص الكرات من المنافسين.
وفي سياق مختلف، أعلن فلورنتينو بيريز، رئيس النادي الملكي، أن اللاعب الإسباني الصاعد داني سيبايوس نجم منتخب الشباب الإسباني تحت 21 سنة والذي بات في طريقه إلى التعاقد مع النادي الملكي، سيقدم نفسه لجماهير الريال 20 يوليو الجاري بعد عودة لاعبي المنتخب الذين شاركوا في بطولة أوروبا، ثم ينضم إلى بقية أفراد الفريق الذي سيقوم بجولة في الولايات المتحدة استعداداً للموسم الجديد.
 
رونالدو «القائد الثالث» في «الملكي»
يلتزم نادي ريال مدريد بقاعدة الأقدمية في الفريق التي تمنح اللاعب شارة القيادة، وإذا كان سيرجيو راموس (31 سنة) هو القائد الحالي للفريق الملكي فذلك لأنه أقدم لاعبي الفريق، حيث انتقل إلى الريال قادماً من إشبيلية عام 2005، مع وجود لاعبين آخرين نائبين له يحلان محله بالنسبة لحمل شارة القائد في حالة غيابه، هما البرازيلي مارسيللو والبرتغالي بيبي، ومن حقهما أن يحضرا معه اجتماعاته ولقاءاته مع فلورنتينو بريز رئيس النادي وقيامهما بدور حلقة الوصل بين الإدارة ولاعبي الفريق.
ولكن برحيل النجم البرتغالي بيبي هذا الصيف، لانتهاء عقده مع الفريق بعد أن كان وصل الريال في 12 يوليو 2007 قادماً من بورتو البرتغالي، تم تصعيد مواطنه كريستيانو رونالدو الذي وصل النادي في 2009 مكانه، ليصبح النائب الثالث لراموس أو بمعنى أدق «القائد الثالث» للميرينجي بعد مارسيللو «الوصيف»، والذي جاء بدوره للريال في 2007 قادماً من نادي فلومينينزي البرازيلي.
هذا التصعيد يعطي رونالدو صلاحيات جديدة ومسؤوليات مهمة، إذ إنه سيشارك زميليه راموس ومارسيللو في حضور الاجتماعات مع رئيس النادي من أجل نقل صورة واضحة عن حياة اللاعبين واحتياجاتهم والقرارات المتعلقة بالفريق الأول.
وسيكون بمقدور كريستيانو اعتباراً من الموسم الجديد أن يتحدث مع الرئيس بشأن المكافآت الخاصة باللاعبين في حالة الفوز بالبطولات، كما سيعطي رأيه فيما يتعلق بدور المدير الفني مع الفريق، مع حقه في الدعوة إلى عقد اجتماع للاعبين في حالة تدهور مستوى الفريق.
وترتيباً على رحيل بيبي وتصعيد رونالدو مكانه، سيدخل الفرنسي كريم بنزيمة، على حد قول موقع «ياهو سبورت»، إلى دائرة القادة المحتملين للريال، حيث يحتل المركز الرابع في ترتيب الأقدمية، حيث إنه وصل للنادي في صيف 2009 قادماً من ليون الفرنسي وستكون عليه مسؤوليات وأعباء أكثر عن المواسم الماضية.