شبكة كورة بلدنا الرياضية | بعد انجاز كاس فلسطين .. خالد كويك وكرسي رئاسة شباب رفح

بعد انجاز كاس فلسطين .. خالد كويك وكرسي رئاسة شباب رفح

بعد انجاز كاس فلسطين .. خالد كويك وكرسي رئاسة شباب رفح

07 أغسطس 2017

19.56:42 م

غزة_كورة بلدنا _كامل غريب

اصبح فوز الزعيم الرفحي بلقب كاس فلسطين هذا الموسم على حساب الاهلي الخليلي حامل لقب كاس المحافظات الشمالية حافز كبير لدي منظومة ادارة شباب رفح للعمل الجاد للحفاظ على ما وصل اليه الزعيم الرفحي من انجاز كبير كرويا حيث اصبح النادي زعيما للكرة الفلسطينية بخلاف الانتعاشة المالية بعد اعلان حوافز ومكافات كاس فلسطين التي وصلت لقرابة 50 الف دولار تقريبا مما يدفع النادي للاستقرار الاداري والفني في المرحلة المقبلة .

انجاز كاس فلسطين جعل الحديث مبكرا حول مستقبل خالد كويك رئيس النادي الذي سبق و ان اعلن نيته الاستقالة من منصبه والعودة الي سكة التدريب لاسيما في ظل الظروف القاهرة التي يعيشها كويك على الصعيد الشخصي وحرصه على تامين مستقبل عائلته وابناءه .

كويك مع ما تحقق من انجاز تعرض لضغوطات كبيرة تنظيميا ورياضيا وجماهيرا ومن ابناء النادي للبقاء في منصبه للحفاظ على حالة استقرار النادي الادارية والحفاظ على المكتسبات والانجازات التي تحققت في عهده كرئيسا للنادي من بينها كاس فلسطين .

كويك بات مطالبا الان بالاستمرار في مسيرته كرئيسا للنادي وعدم التفكير مطلقا فيما يخص الاستقالة والعودة للتدريب نظرا لما حققه من خبرات ادارية حاليا وما تحقق حين حصد بطولتين وزعامة الكرة الفلسطينية لاسيما وان النادي قد يكون مقبلا في المرحلة المقبلة الي ما هو ابعد من الاستحقاقات المحلية والعودة للاستحقاقات الاسيوية في ظل الوعودات التي تلقاها من رئيس اتحاد الكرة الفلسطيني برئاسة اللواء جبريل الرجوب بمشاركة شباب رفح بالاستحقاقات الخارجية اذا ما تحصلت الكرة الفلسطينية على مقعد ونصب اسيويا .

وعلمت شبكة كورة بلدنا من مصادر مقربة من كويك انه بدا يفكر بالانصياع لمطالبات الاطر الرياضية والتنظيمية وكوادر النادي وجماهيره للبقاء في منصبه حتي نهاية الدورة الانتخابية الحالية للحفاظ على استقرار ناديه وبات بقاءه في رئاسة النادي شبه مؤكد .

وكان كويك قد حصل على مقعد رئاسة نادي شباب رفح في الانتخابات الاخيرة وشهد النادي في عهده استقرار اداري ومالي وانجازات كروية من بينها لقبي كاس غزة وكاس فلسطين